وصف صبري لموشي مدرب فريقنا النتيجة التي خرج بها الفريق مساء اليوم أمام الريان في نصف نهائي كأس سيدي سمو الأمير بالسيئة، وقال لموشي في المؤتمر الصحفي الذي انعقد عقب نهاية المباراة: أشعر بخيبة أمل من هذه النتيجة السيئة التي خرجنا بها أمام الريان، رغم أننا نجحنا في خلق الكثير من الفرص إلا أن الريان نجح في التسجيل أولاً مستفيداً من ضربة ثابتة وكنت حذرت اللاعبين من هذه اللعبات، وفي الشوط الثاني نجح في التسجيل من خلال ركلة جزاء، والريان نجح في تقديم مباراة جيدة أمامنا اليوم، ولكن كان يمكن للفريق أن يعود منذ الشوط الأول لو كان التركيز حاضراً واستفادوا من الفرص التي تهيأت.

وواصل لموشي حديثه قائلاً: التحكيم كان جيداً ولم تكن هناك قرارات خاطئة ولكن المشكلة كانت في فريقنا حيث أننا لم نقدم الأداء المطلوب منا داخل الملعب ولم ننجح في الإستفادة من الفرص التي صنعناها وأضعنا فرصة التأهل للمباراة النهائية.

وختم المدرب حديثه في المؤتمر بالقول: أتيت قبل ستة أشهر فقط ولكني أعلم أن النتائج التي خرجنا بها لم تكن جيدة وغير مرضية سواء لإدارة الفريق أو للمشجعين.