وصف صبري لموشي مدرب فريقنا مباراة الفريق القادمة أمام الخريطيات في الجولة السابعة من الدوري بالهامة، وقال المدرب في حديثه للمؤتمر الصحفي الذي انعقد عند الرابعة والنصف من مساء اليوم بقاعة المؤتمرات الصحفية بالنادي: المباراة القادمة مهمة وصعبة في نفس الوقت لانها تاتي بعد خسارة من الغرافة ووسط ظروف غير مثالية في النادي وهناك امور يجب معالجتها واستعادة الاسس التي تجعل الدحيل فريقا قويا واتوقع ان تكون صعبة وهي بالنسبة لنا مهمة.
وقال المدرب: انتظر ردة فعل من اللاعبين وهناك بعض الغيابات التي نعاني منها، واللاعبون يعرفون اننا لم نكن في المستوى المطلوب في مباراة الغرافة ورد الفعل هو الأمر المتوقع في هذه المباراة.

وواصل لموشي حديثه قائلاً: الغيابات لم تكن سبباً في الهزيمة الماضية وصحيح أنه للمرة الأولى يغيب أحمد ياسر ومهدي بن عطية في مباراة واحدة، ولكن لا يمكن أن نقول أن سبب الهزيمة هو الغيابات لأنه كان بامكاننا أثناء المباراة افتتاح التسجيل ولكن على العكس نحن ساعدناهم بارتكاب الأخطاء وهي التي أدت إلى إستقبال الأهداف في مرمانا.
وعن المباريات المتعاقبة للفريق قال المدرب: ضغط المباريات يؤثر بالتاكيد وليس أمامنا خيارات كثيرة ونحاول التعامل مع هذا الظرف بالشكل المناسب والعمل على الظهور الجيد.

وختم المدرب حديثه قائلاً: الدحيل دائماً سيكون من أقوى الفرق في الدوري وأنا اتيت للنادي في ظل ظروف تغيير مدربين في فترة قصيرة وتغيير لاعبين ايضاً ويمكن الحكم على الدحيل في الفترة القادمة بعد نهاية الإنتقالات حيث يمكننا استعادة لاعبينا المعارين حتى يقدموا الإضافة للفريق وحتى نستطيع جعل الفريق أكثر توازناً خلال الفترة القادمة.